السبت، 20 يوليو، 2013

دماغ صائم: الفخ - 8




في أحد مساجد القاهرة المسجد يعج بالمصلين في صلاة الفجر...
- السلامُ عليكم ورحمة الله وبركاته... السلامُ عليكم ورحمة الله
- السلامُ عليكم ورحمة الله وبركاته... السلامُ عليكم ورحمة الله

شخصٌ ما يتقدم من الصف الأول باتجاه الإمام وبعد أن سلم عليه، جلس بجانبه وأخذ يهمس في أذنيه قائلاً:
’’يلا يا مولانا نهرب عشان في عربية أمن برا وإتنين ضباط‘‘
الشيخ (أيمن: مايك) في ذهول: بتقول إيه!
روجر: زي مبقولك كدة!
وما كان من مايك إلا أن ابتسم وقال له: اهدأ لن يستطيعون أخذنا بوجود المُصلين الأرضين يسموهم زوار الفجر؛ ولديهم تاريخ أسود مع المُصلين فقبل ثورتهم كان هؤلاء يأتون ليأخذوا الشيوخ ليزجوا بهم في السجون أما الآن فالشيوخ أصبحوا فوق القانون من ذوي الحصانة، أطمئن لن يجرؤ أحدٌ علي دخول المسجد!

رد عليه روجر في غضب: يعني هنفضل قاعدين كدة في المسجد! والمفروض إن المكوك جاي كمان ساعتين يخدنا لنيويورك
مايك: اهدأ! لديّ خطة ثم اقترب إلي روجر وأخذ يهمس في أذنيه وقال له عند إشارتي نفذ مخا قلت وأمسك الميكروفون ونظر إلي المصلين المنهمكين في صلاة السنة وقراءة ثم قال ’’أيها الناس، ماذا تقولون إن قلتُ لكم إنني ذاهبٌ إلي السجن وقد رأيت ذلك في المنام البارحة أن سيارة ستأخذني إلي السجن وها قد أتت السيارة! للأسف إخوتي فبهد رحيل مرسي الإسلامُ مهددً! إنهم يزجون بالشيوخ ويقفلون القنوات! لكن الله متم نوره ولو كره الكارهون....

ثم أشار إلي روجر الذي بدوره قام صائحاً ’’الله أكبر! ألله أكبر! إسلامية! إسلامية!‘‘ وراح المصلون يهتفون في حماسٍ وراء روجر! ثم انطلقوا إلي السيارة والضابطان ليبطشوا بهم! لكن إذا بمايك يصيحُ فيهم: لا تقتلهم! وللكن في الحكمة والموعظة الحسنة فبكى الحاضرون وانطلقوا يكسرون السيارة وأخذ أربعة شبانٍ منهم الضابطان بعيداً عن المسجد بينما تسلل مايك وروجر إلي شاحنتهم.

لكن لم يكن مايك ولا روجر يدرون أن المُخابرات قد دست في سيارتهم جهاز تتبع GPS 

في مبنى المخابرات، غرفة العمليات:
علامة حمراء بدأت بالتحرك علي شاشة كبيرة أمام ضياء الدين في غرفة العمليات
ضياء الدين: أريدهم أحياء، ابعدوا حثالة الشرطة وأرسل فريق 777 وليطوقهم فريق SEAL علي الصحراوي!

في السيارة:
دوت ضحكات روجر ومايك في السيارة وأخذ روجر يردد: وربنا إنتا برنس يا مولانا!
مايك في بهوٍ وفخر: ربنا يخليك يا أبني ويحسن إليك! ثم أطلق ضحكة وصاح: انا في المود يا روجر شغل الكاسيت ده
وعلى الفور قام روجر بتشغيل الكاسيت الذي على صوت منه أخذ الاثنان يرددوه في فرح: ’’Bad boys bad boys‘‘!Watcha gonna do, whatcha gonna do, when they come for you

 ثم نظر روجر إلي مايك الذي توقف عن الغناء واتسعت حدقة عيناه في ذهول بينما يقود السيارة وهو ينظر إلي الطرق أمامه وقد وضع عليه المسامير وسيارات 777 وفرق الـSEAL تحاصر المكان ونظر إلي رأس مايك الذي ظهر علي رأسه وجسده اضواء أسلحة القناصة ثم التفت إليه بينما قال له في حسرة: ’’لقد وقتنا في الفخ!‘



الجزء التاسع
يتبع :/
___________________

أراكم المرة القادمة....

عمرو إسماعيل عبد الرءوف.

هناك تعليقان (2):

  1. لقد خطفت انفاسي يا رجر استمر اين البقية؟؟؟

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً، وقريباً إن شاءالله سأستكملها.

      حذف